الثلاثاء، 21 يونيو، 2011

الخرز

تعد مشغولات الخرز من أكثر المنتجات الفنية التصاقاً بالإنسان منذ القدم فهي تعكس شعورا بالخصوصيةً وقيماً ثقافية خاصة  وصنع الخرز قديماً من المواد الطبيعية والتي كانت في متناول الأيدي، وتصلح للاستخدام كخرز بعد ثقبها مثل الحجارة وعظام وأسنان الحيوانات والقواقع والأصداف والبذور. كما صنع الخرز من الطمي المتوفر على سطح الأرض لسهولة تشكيله وجفافه. واستخدم الخرز في كل الثقافات وفي كل الأوقات خلال العصور التاريخية المختلفة. وكان له تأثيرٌ فاتن على امتداد الكرة الأرضية. وتعددت أغراضه، فكان بالإضافة إلى أهميته في التزيين والزخرفة، يستخدم كتعويذة وكنوع من النقود (للمقايضة). كما كان مظهراً من مظاهر الثروة والقوة  
وفي الحقيقة أن مشغولات الخرز كانت ضمن مشغولات الملابس في الحضارات القديمة. مثل القلائد والأحزمة العريضة والتي كانت تغطي الصدر والأرداف عند المرأة المصرية القديمة، وأيضاً المرأة العراقية القديمة.   
ولقد استخدم الفراعنة الخرز كوحدات منفردة أو على شكل مجموعة مركبة في وحدات زخرفية. كما كانت تلضم في الخيوط أو السيور الجلدية وتزخرف بها الأقمشة التي تصنع منها الملابس والأردية، وكانت تدكك في جدائل الكتان أو البردي لزخرفة بعض الملبوسات كالمآزر والأحزمة التي يربط بها الوسط، والصنادل  
واعتبرت صناعة الخرز من المهارات القيمة منذ القدم. وكانت هذه الحرفة تحاط بالسرية لعدة قرون، حتى أنهم كانوا يجازون من يفشي أسرارها بالقتل  
ولقد أبدع الإنسان خلال التاريخ في ابتكار الطرق المختلفة للزخرفة باستخدام الخرز حتى وصل إلى ما هو عليه من تطورات في الصناعة حيث أصبح يصنع بكميات كبيرة ومن خامات عديدة مختلفة وبأشكال مبتكرة بتقنيات متقدمة لما له من أهمية في الموضات الحديثة.
الخامات المستخدمة :
أولاً- الخـرز :


تتعدد أنواع الخرز فمنه الخرز الزجاجي، والمعدني، والخشبي، والخرز المصنوع من المنتجات البحرية مثل القواقع والأصداف واللؤلؤ والمرجان... الخ.




1   -  الخرز الزجاجي:
تتعدد أنواع الخرز الزجاجي وتستخدم  كل أنواعه وخاصة النوع الصغير منه والمعروف باسم الخرز البذري أو الحجري Rocailles beads وكلمة Rocailles كلمة فرنسية تعني الحجارة الصغيرة. ولقد عرف هذا النوع من الخرز منذ آلاف السنين في العصر الفينسي Venice واستخدمت فيه الطرق التقليدية المعروفة حتى الآن. كما عرف في المجتمعات التقليدية بخرز الرطل والخرز المستدير وذلك لأنه كان يباع بالرطل  
ويعد هذا النوع من الخرز أنسب أنواع الخرز الزجاجي للتطريز لذا حرصت الفنانات من النساء على استخدامه فهو يتميز بشكله الموحد والمتساوي الحجم ذو اللمعة البسيطة المحببة، كما يتميز بانخفاض سعره بالنسبة لأنواع الخرز الأخرى هذا بالإضافة إلى توفره في الأسواق وتنوع وجمال ألوانه.
وينقسم هذا النوع من الخرز إلى عدد من الأنواع حسب لونه   فمنه:
الخرز الحجري غير الشفاف: وهو أكثر الأنواع استخداماً في الثقافات المختلفة وفي المجتمعات التقليدية عموما حتى أنه يعرف ب Traditional beads وهو خرز زجاجي صغير غير شفاف فاللون يدخل في عجينة الزجاج نفسها فيظهر اللون مصمتاً ويفضل هذا النوع في المجتمعات التقليدية لأنه يحتفظ بلونه ولا يفقده أثناء الاستعمال كما يتميز بالألوان الصريحة المفضلة غالبا
الخرز الزجاجي الشفاف: وهو خرز شفاف يبطن ثقبه من الداخل بالألوان وهذه الألوان هي التي تعطيه اللون ونادراً ما يستعمل   ربما بسبب زوال لونه مع الاستعمال.
الخرز الزجاجي المعدني: وهو خرز زجاجي شفاف يبطن ثقبه من الداخل بطبقة معدنية ذهبية أو فضية تعطيه اللون الذهبي أو الفضي أو الألوان ذات البريق المعدني ولقد زاد استعماله في الملابس   في الآونة الأخيرة بدلاً من الخرز المعدني، لتوفره ورخص ثمنه.
الخرز الزجاجي اللؤلئي: وهو خرز زجاجي غير شفاف ذو ألوان فاتحة يتميز بلمعة خاصة تشبه لمعة اللؤلؤ.
الخرز الزجاجي المستقزح اللون: وهو خرز زجاجي تتعدد ألوانه ويعطي اللون الواحد منه ألوان قوس قزح   ولا يستعمل  الا قليلا
الخرز الزجاجي الطويل (خرج النجف): وهو نوع من أنواع الخرز الزجاجي إلا أنه طويل الشكل (أنبوبي)
فصوص الكريستال: أضيفت حديثاً على بعض الملابس التقليدية فصوص مستديرة من الكريستال  
تقنيات ثقب الخرز الزجاجي:
يثقب الخرز الصغير بمثقاب من جهة واحدة، أما الخرز الكبير فقد يثقب من الجهتين، أو يشكل حول محور من المعدن ثم ينزع تاركاً مكانه الثقوب   . أما في الخرز الزجاجي المسحوب والمنفوخ فالثقب ما هو إلا فقاعة هوائية. ومع التطور التقني استخدم المثقاب الكهربائي وكذلك الليزر في ثقب الخرز

2   -  الخرز المعدني :
تدخل المعادن في صناعة هذا النوع من الخرز، مثل الذهب والفضة والبلاتين والنحاس والزنك. وقد تخلط يبعضها لعمل سبائك معينة للحصول على أشكال وأنواع مختلفة
وفيما يلي توضيح ذلك:
خرز الرصاص:
ومن أهم أنواعه النوع المعروف بـ(الصب)  وللقيام بإعداده وذلك بصهر الرصاص ثم غمس شوكه من شوك الشجر أو إبرة في الرصاص المصهور فتعلق كمية منه على رأس الشوكة ثم يغمس في الماء فتتجمد، ويتم سحبها من الشوكة بواسطة الإنسان. ويتميز هذا النوع بثبوته وصلابته كما يوجد نوع صغير من خرز الرصاص  
خرز الفضـة:
وهو عبارة عن خرز أو كور صغيرة من الفضة، أو بها عروة (حلقة مثقوبة) وتعرف أحيانا  ب (أزار   الفضة)  

خرز النحاس:
وهو عبارة عن خرز أو كور صغيرة من النحاس  
3- القواقع والأصداف البحرية :
  عرف منذ القدم في كثير من الحضارات ويستخدم منه   النوع المعروف بالودع في تزيين أغطية الوجه والرأس والأحزمة وبعض الأدوات المنزلية وذلك بثقبه بمثقاب خاص بعد تسخينه حتى الاحمرار فيصبح هشاً سهل الكسر لتسهيل تثبيته.
خرز الرخام   ولقد استخدم بأحجام مختلفة مناسبة للقطع المزينة به   
4- البذور:
استخدمت حبوب القهوة والبقول أحيانا وذلك بثقبها ثم تغطيتها تماماً بالخيوط  . فتظهر على شكل كرة تستعمل مع الشرابات في تجميل طرف غطاء الرأس والحقائب



فن صناعة الخرز الزجاجي
وغالبا ما يشار اليه باسم فن bead making ويتم بواسطة لف الزجاج المصهور حول مغزل من الصلب على أنه ويسمى "Lampworking". هذا لأن bead makers صانعي الخرز الزجاجي في البندقية في وقت مبكر كانوا يستخدمون  مصابيح الزيت كمصدر للحرارة من أجل صهر الزجاج. اليوم  الطريقة الأكثر شيوعا لاستخدام المشاعل ، هي  الموقد ، والشعلة التي تستخدم مزيجا من البروبان كوقود والأكسجين بوصفه عجال ، للحصول على لهب دقيقة  تسمح بالسيطرة على الحرارة في الزجاج كي لا يذوب.
إليكم لمحة موجزة عن bead making ، والأدوات والأساليب التي يمكن استخدامها لعمل مصغرات من  الزجاج   وسوف نري بالصور الطريقة العامة لعمل الخرز بطريق مشعل اللحام  lampworking التي تراها بهذه الصور والحقيقة أن  فن صناعة الخرز الزجاجي هو هواية معقدة ، ولكن جميلة   للغاية ،  
 حقائق حول الخرز  و حلي والمجوهرات   الزركونيا
ربما كان الأكثر شعبية في أي شكل من المجوهرات هو خرز و مجوهرات الزجاج.وتوجد  أدلة على الخرز الزجاجي الأول يوحي بأن صنع الزجاج كان شائعا في بلاد ما بين النهرين حوالي 2180 ق. كانت حبات الزجاج شعبية ثم أصبحت شعبية الآن  بسبب المتانة والسعر فهي غير مكلفة. وقد كانت معروفة في الثقافة المصرية والفينيقية لاستخدامها من الزجاج لجعل الخرز والمجوهرات. وتوجد عادة خرز يحاكي المجوهرات دفن مع الفراعنة الأثرياء في القبور القديمة من مصر ، على الرغم من أنه لم يكن من غير المألوف أن يدفن  الخرز الزجاجي  مع الأسر الفقيرة أيضا.

وفي العصر الحديث أصبح الخرز والمجوهرات شعبية بسبب التنوع ، والتنوع. يمكن أن تكون صنعت من حبات من أي مادة تقريبا بما في ذلك ما يلي:
 
أحجار كريمة
عَدَسَةٌ
المرجان / الصدف    بِلَّوْرَةٌ صَخْرِيَّة 

ذهبية  فضية   حصي     لؤلؤ       صدف  
 

حتى يمكن أن تصاغ الخرز  من البلاستيك (على الرغم من أن هذا بالطبع أقل جمالا من بعض الخيارات الأخرى الأكثر تقليدية). وقد كان الخرزفي العصور القديمة   بمثابة الرموز للثروة والمكانة والتراث ، والمجوهرات الخرز اليوم هي أكثر تمثيلا لكثير من الأشخاص ذوي نمط فريد وتفضيلات شخصية. الخرز والمجوهرات يمكن أن يكون بأي طراز تقريبا، وذلك باستخدام أي نوع من سلسلة وأي نوع / مجموعة من الخرز.
 
 والمجوهرات من الخرز هي  شعبية جدا  تماما  ، إن لم تكن أكثر شعبية مما كانت عليه في العصور القديمة المصرية وبلاد ما بين النهرين. و الشراء عبر الإنترنت هو سهل ، وعلى حد سواء ربما أفضل خيار لا لسبب  حبه ولا حتى لشطاره المستهلكين. الشراء عبر الإنترنت يزيل المتاعب للسفر من متجر الي متجر ، والذي يمكن أن يستغرق أياما أو أكثر للعثور على بعض من حبات الخرز والمجوهرات.  لديك فعليا عشرات الآلاف من تشكيلة فريدة من نوعها لاختيار من بينها. 
المجوهرات
يشار أحيانا المجوهرات باسم “مجوهرات وهمية” من قبل بعض الأفراد وقد يكون المعني صحيحا  ولكنه غير دقيق فقد وضعت من بين المجوهرات وغيرها من البنود ، أحجار الراين والحجارة والزجاج والمعادن المطلية بالذهب أو الفضة   المجوهرات المقلدة ظهرت أولا في الولايات المتحدة حول أوائل العشرينات ، بل كانت شعبية جدا بين المهاجرين الأوروبيين أن استقر في الولايات خلال هذه الفترة. نجوم السينما وعامتهم على حد سواء وارتدى المجوهرات التي كانت وضعت بعناية والمصممة بشكل تزييني.
حلي مجوهرات ، ولا سيما القطع العتيقة ، هي تستحق زنها ذهبا. قطعت  باليد وضعت العديد من التصميمات التي تستطيع جلب الآلاف من الدولارات في السوق المفتوحة. أن هناك بعض المصممين المعروفين أكثر من غيرهم  في عالم المجوهرات  المقلدة :
ومن أكثر  هذه الأحجار شبه  الكريمة  مجوهرات مكعب  زركونيا
مجوهرات زركونيا قد تكون من بين أكثر الأشياء شعبية في العالم وهي رخيصة وجزء من جاذبية المجوهرات الزر كونيا هو قدرتها  الملحوظة لتبدو تماما مثل مجوهرات الماس الحقيقي. الزر كونيا  من الصعب تمييزها عن أبن عمها الطبيعي.
أصبحت الاستخدام الواسع النطاق للزركون شعبية في جميع أنحاء العالم من سنة1980s ، عندما أصبح أول إنتاج تجاري شامل متاحا للجميع . يتم إنشاء من خلال عملية كيميائية التي تجمع بين كل من أكسيد الزركونيوم وأكسيد الإيتريوم ، والتي عندما تذوب معا تعطي شكل البلورة وإشعاعا لامعا يشبه الماس الطبيعي.
معظم مجوهرات زركون لامعة جدا  وطويلة العمر  بعض الناس يبحثون في الزركون تحت الزجاجة المكبرة   لتمييزه عن الماس الحقيقي ، وهذه شهادة على الجودة والشكل الجمالي ،

اقدم لكم الآن بعض من أعمال الخرز الحرفية والفنية    






   وفيما يلي صور المعرض العالمي لمتجات الخرز وفنونه 2004 






 واخيرا هذه التكوينات الرائعة من ....خرز ملون  













للمزيد  اضغط علي الرابط المناسب : 

أهلا وسهلا

رحـلات وجـولات ورسائل لا تنـتهى للعقـل والـروح وأحـيانا للجـسـد عــبر نـوافــذ الادراك المعـروفـة والمجهولة تتـخطـى المكان والـزمان تـخـوض بحـار العـلم و تـكشـف أسـرار المـعرفة حربـا علـى الظــلام والتحاقا بالنـور بحـثا عـن الخيــر والجـمـال ووصــولا الى الـحـق